blue-sky
عزيزي الزائر اهلا وسهلا بك في منتدى blue sky لقد اسعدتنا زيارتك ويسرنا ان تنضم لاعضاء المنتدى وذلك بالضغط على ذر التسجيل واذا كنت عضوا من اعضاء المنتدى فاضغط على دخول



 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» ديكورات شقق ..غاية فى الجمال
الثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:58 pm من طرف كريستينا داود

» كل شئ عن الممثل المكسيكى سبستيان رولى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الأربعاء 08 ديسمبر 2010, 9:30 am من طرف مــريم

» طفل جعل قلبى يبكى ... قصة حقيقية ... بقلمى
الجمعة 22 أكتوبر 2010, 10:13 pm من طرف ولاء ابراهيم

» جنونى ..... بفكرى و قلمى
الخميس 05 أغسطس 2010, 1:09 am من طرف super emy

» اجمد صور لشاروخان 2010
الأحد 18 يوليو 2010, 12:48 am من طرف ولاء ابراهيم

» دعاء هام جدااااااااااااااااااااا
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:56 pm من طرف super emy

» مؤسسة قضايا المرأه المصريه تقيم ورشة عمل ليوم واحد بالأقصر
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:50 pm من طرف super emy

» الآثار الغارقة ؟؟؟
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:42 pm من طرف super emy

» إسرائيل تسرق المياه العربية ؟؟؟
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:40 pm من طرف super emy

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ولاء ابراهيم - 475
 
نهى - 407
 
maha galal - 101
 
super emy - 98
 
نسمة حسن - 30
 
عمرو ميرو - 25
 
smsm salah - 21
 
zomey samy - 17
 
majesty esraa - 13
 
صناع الحياة - 12
 

شاطر | 
 

 المغول من الوثنية الى الاسلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نهى

avatar

عدد المساهمات : 407
تاريخ التسجيل : 31/08/2009

مُساهمةموضوع: المغول من الوثنية الى الاسلام   الإثنين 28 سبتمبر 2009, 12:44 pm

المغول: من الوثنية إلى الإسلام











عرف العالم المغول في طورهم الأول شعبًا همجيًا؛ أباد الناس، وهدم الحضارة، وأفسد في الأرض، وألقى الرعب والفزع في الأفئدة والقلوب، وعانى العالم الإسلامي من جراء عاصفة هذا الطور خرابًا وتدميرًا،

ثم لم تلبث هذه العاصفة أن هدأت وسكنت، وجاء الوقت الذي تأثر فيه المغول الهمج بحضارة المسلمين؛ فاعتنقوا دينهم، وشرعوا في إصلاح ما أفسده آباؤهم، وأقبلوا يسهمون في الحضارة الإسلامية.


من الشامانية الى البوذية والتأثر بالمسيحية

أسس جنكيز خان "تيموجين" امبراطورية المغول وكانت على "الوثنية" وتحديدا على "الشامانية" وهي ديانة تقوم على عبادة ارواح الأجداد وتؤمن بالتنجيم وتحضير الأرواح وعبادة الأفلاك والكواكب خوفآ من غضبها وعندما بدأت هذه الامبراطورية تتوسع زمن خلفاءه أخذت تتأثر بالبوذية والمسيحية والاسلام حتى إنتهت إسلامية.
بعد انتشار دعاة البوذية التبتيين شرقي آسيا تبنى قوبيلاي خان هذه الديانة وهو من اتخذ "بكين" اليوم عاصمة لامبراطوريته وكان إسمها يومها "خانباليغ"
أما المسيحية فدخلت الى صفوفهم عن طريق النساء فجنكيز خان تزوج ابنة طغرل زعيم قبيلة "كرايت" المسيحية وكذا زمن "كيوك" ومن قبله امه "توراكته خاتون" قويت المسيحية اكثر فهي من عهدت للمسيحي "قداك" الاشراف على تربية ابنها "كيوك" صغيرا و"كيوك" هذا هو من اختار فيما بعد "جينقاي" المسيحي من قبيلة "كرايت" وزيرا له
في عهد الامبراطور "مونكو" استمرت المسيحية رغم ايمانه بالشامانية الوثنية وهو من كان متأثرآ بأمه المسيحية "سرقويتي يبكي" كما استمر في معاملته الحسنة للبوذيين وللمسلمين
بعد تعيين مونكو لاخيه هولاكو على رأس ايلخانية فارس تغيرت نظرة المغول تجاه المسلمين خصوصا فاسقط بغداد عاصمة الخلافة العباسية وحكم الشام مغولي مسيحي هو "كتبغا".

التحول نحو الاسلام

بعد وفاة مونكو خان وسيطرة قوبيلاي على الحكم كانت امبراطورية المغول تتالف من ثلاث ايلخانيات هي : القبجاق وفارس والأويغور.
كانت ايلخانية "القبجاق" المغولية بزعامة بركة خان بن جوجي بن جنكيز خان ابن عم
هولاكو بن تولوي بن جنكيز خان تعرف ب "القبيلة الذهبية"
وكانت ممتدة من خوارزم الى نهر الفولغا اضافة للامارات الروسية.
دخل بركة خان في الاسلام عام 650 هجري وكان متأثرا بأمه المسلمة "رسالة"
فأقام المماليك تحالفآ معه وتزوج بيبرس المملوكي من إبنته
نشبت الحرب الداخلية بين إيلخانية فارس بزعامة هولاكو وايلخانية القبيلة الذهبية(القبجاق) بزعامة بركة خان المعتنق للاسلام.
بعد وفاة هولاكو ثم وفاة زوجته طقز خاتون المسيحية النسطورية بدأ أفول المسيحية المغولية وتولى سلطة ايلخانية فارس ابن هولاكو "أبغا".
تعرض مغول فارس بقيادة "أبغا" لهزيمتين امام المماليك الاولى امام بيبرس والثانية امام قلاوون وعند عودته من هزيمته الثانية الى فارس قتله اخوه "تيكودار" وتسلم الايلخانية.
أعلن تيكودار اسلامه وتسمى بالسلطان أحمد تيكودار ولم يستطع أن يعلن الاسلام دينآ رسميآ في الايلخانية فانقلب عليه كبار قادته وقتلوه عام 682 هجري ليتولى الحكم "أرغون" بن أبغا الذي تحالف مع الصليبيين ضد المماليك وفشل ثم توفي عام 695 هجري.
بعد وصول "غازان" للحكم عام 695 هجري قام بخطوة جريئة باعلانه الاسلام دينا رسميا للبلاد وقام الكثيرون من المغول من رجال دين وموظفون وعامة باعتناق الاسلام فانقطعت الصلة بين هؤلاء المغول المسلمين ومغول الوطن الام وسك النقد ونقش عليه اسمه كحاكم مستقل بفضل الله لا على أنه نائب للخان الكبير في الوطن الأم
كما شهدت فترة حكم "غازان" ذوبانا مغوليا في البيئة الجديدة لهم
وتحولوا الى الاستقرار بعد ان كانوا سابقآ مغولآ بدو.

العالم الاسلامي تحت سيطرة العجم

فصل المغول المسلمون بلاد فارس واسيا الصغرى(تركيا اليوم) عن العالم الاسلامي وحكموها هم بإسم الاسلام وبدأت أعداد التركمان تزيد عن أعداد المغول في فارس وهم من يتشابهون في طرق الحياة ثم زالت هذه الدولة المغولية الفارسية او الايرانية في منتصف القرن الثامن للهجرة لتعود المنطقة وتخضع في القرن العاشر هجري لنفوذ الصفويين الترك وليس الفرس كما يجعجع بعض الخرافيين على الفضائيات او في مقالات مكتوبة بأيدٍ مخابراتية.
هذا حال فارس أما آسيا الصغرى فكانت اولآ تتبع فارس المغولية ثم بدأت تقوم في غربها إمارات تركمانية بعيدة عن سلطة المغول حتى تحولت الى منطقة تركية بامتياز ما لبثت أن أصبحت دولة عثمانية في القرن التاسع هجري.
وفي القرن العاشر هجري اصبح العالم الاسلامي بيد ثلاث قوى إسلامية غير عربية هي :
الدولة الصفوية التركية الشيعية في ايران والدولة العثمانية التركية السنية في تركيا
والدولة المملوكية السنية في الشام ومصر.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ولاء ابراهيم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 475
تاريخ التسجيل : 23/08/2009
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: المغول من الوثنية الى الاسلام   الثلاثاء 29 سبتمبر 2009, 1:27 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المغول من الوثنية الى الاسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
blue-sky :: منتدى التاريخ-
انتقل الى: