blue-sky
عزيزي الزائر اهلا وسهلا بك في منتدى blue sky لقد اسعدتنا زيارتك ويسرنا ان تنضم لاعضاء المنتدى وذلك بالضغط على ذر التسجيل واذا كنت عضوا من اعضاء المنتدى فاضغط على دخول



 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» ديكورات شقق ..غاية فى الجمال
الثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:58 pm من طرف كريستينا داود

» كل شئ عن الممثل المكسيكى سبستيان رولى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الأربعاء 08 ديسمبر 2010, 9:30 am من طرف مــريم

» طفل جعل قلبى يبكى ... قصة حقيقية ... بقلمى
الجمعة 22 أكتوبر 2010, 10:13 pm من طرف ولاء ابراهيم

» جنونى ..... بفكرى و قلمى
الخميس 05 أغسطس 2010, 1:09 am من طرف super emy

» اجمد صور لشاروخان 2010
الأحد 18 يوليو 2010, 12:48 am من طرف ولاء ابراهيم

» دعاء هام جدااااااااااااااااااااا
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:56 pm من طرف super emy

» مؤسسة قضايا المرأه المصريه تقيم ورشة عمل ليوم واحد بالأقصر
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:50 pm من طرف super emy

» الآثار الغارقة ؟؟؟
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:42 pm من طرف super emy

» إسرائيل تسرق المياه العربية ؟؟؟
الجمعة 16 يوليو 2010, 11:40 pm من طرف super emy

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ولاء ابراهيم - 475
 
نهى - 407
 
maha galal - 101
 
super emy - 98
 
نسمة حسن - 30
 
عمرو ميرو - 25
 
smsm salah - 21
 
zomey samy - 17
 
majesty esraa - 13
 
صناع الحياة - 12
 

شاطر | 
 

 الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
super emy

avatar

عدد المساهمات : 98
تاريخ التسجيل : 06/09/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى   السبت 26 سبتمبر 2009, 2:29 am



اود ان اتقدم بخالص الشكر
لكل من قدرنى و قرأ قصصى
و وجهنى برده الواضح الصريح الخالى من
المجاملة

كلماتكم هذه هى التى جعلتنى أكتب الى
الان

و سأستمر فى الكتابة
اشكركم

وفى هذه القصة ايضا اتبع اسلوب
التحدث على لسان البطلة
و اتمنى ان تكون جديرة بإهتمامكم
و تنال اعجابكم

الموت ليس سوى البداية .... من تأليفى


فتحث
عينى على حياة وجدت نفسى وجدت ابى توفى و
أمى تزوجت من رجل أخر لا اجد كلمات تصفه ... فى هذا الوقت كنت صغيرة لا أفهم ما
حولى لكنى كنت أعلم ان امى غير سعيدة فى حياتها معه ... كنت أسأل نفسى دائما لماذا
يا أمى تزوجتى به ؟؟؟ و لكنى دائما لم أجد إجابة ....











مرت
السنين و كبرت فى هذا المنزل مع أمى و زوجها و اخوتى من زوج امى و لم أكن أتذكر ابى غير من صوره ... فقد كان ابى مجرد ذكرى بالنسبة لى ... كم كنت
اتمنى ان ان اتذكر صوته او لمساته و حنانه و حبه لى ... كم كنت انظر لاصدقائى و هم مع ابائهم و اتخيل نفسى مع ابى
... للأسف لم يتركى لى القدر لو حتى ذكرى صغيرة له معى ..

مع
ان هذا الامر كان صعبا ... لكن قدرتى على التخيل ساعدتنى على تخطيه ... فقد كنت
دائما أخذ صوره و أضعها امامى و أحدثه و كان يتحدث معى ... أما عن زوج أمى فكان رجل غريب ... كنت
دائما انا صغيرة أريد ان اعلم ما سبب
زواجه بأمى ... و للأسف فهمت فقد وهم امى بالحب بعد وفاه ابى و كان هو طمعان فى
ثروتها و ثروتى من ابى و تزوجها و بعد ان استطاع تملك كل شئ ظهر على حقيقته ...
لكن للأسف لم تستطيع امى التراجع فقد اخذ منها كل شئ ليس هذا فقط بل بل انجبت منه
ثلاث ابناء بنتان و ولد إخوتى هذا ما دفها للإستمرار معه... اما عن اخوتى فكنت
احبهم لانهم ليس لهم ذنب فى ان هذا الرجل ابيهم و لكن لم اشعر بحب منهم سوى من اخى
اكبرهم و كنت اشعر بحبه من خلال معاملته لى و دفاعه عنى و حنانه لى اما البنتان لم يحبونى ... كنت وسط هذه العائلة
الكبيرة وحيدة يحدنى عنهم حواجز كثيرة ... كم كنت احيانا احسد اخوتى على وجود
ابيهم معهم و لكن احيانا اكثر كنت اشفق عليهم من سوء معاملته لهم... و كنت احسد
نفسى ان ابى توفى و انا احبه افضل بكثير من انه على قيد الحياه و انا اكره...






مرت
الايام و وصلت الى مرحلة الجامعة كم كنت
اتمنى فى هذا الوقت ان اخرج من الدوامة التى اعيش فيها كنت اتمنى ان اتخرج و اعمل
و اخذ كل مستحقاتى من زوج امى ... لكن للأسف تغيرت نظرة زوج امى و معاملته لى لم
اكن اعلم لماذا ؟؟؟ فى هذه الفترة مرضت امى بمرض فى القلب و بدأت تسوء حالتها يوم
بعد يوم و كنت انا التى اقوم برعاتيتها و لى يساعدنى غير اخى لكن اخوتى البنات لم
يهتموا لذلك فى هذه الفترة تعرفت على طبيب
امى شاب راقى وسيم محترم من عائلة كبيرة و يمتلك مستشفى التى كانت تذهب للعلاج
فيها كل هذه الصفات تسحر اى فتاه هذا غير معاملته الجيدة لى لكن للأسف من لم
اكن انا تلك الفتاه رغم وذوح اعجابه لى و معاملته الرقيقة لى و
رعايته لامى و لكننى كنت أخاف الاقتراب من اى شاب و الوقوع فى الحب نظرا لما اعيشه
من مأساه مع امى و زوجها ... وفى يوم كنت
مع امى فى المستشفى لاجراء بعض الفحوصات طلب منى هذا الطبيب ان يتحدث معى
بمفرده فى مكتبه ذهبت اليه و كنت اظن ان
يريد ان يحدثنى عن مرض امى و لكن ... ما
تفاجئت به ان صرح لى بحبه و اعجابه الشديد لى و انه يريد ان يتقدم لخطبتى .... و
لكنى رفضت هذا الامر و اخبرته بظروف حياتى و اننى لست الفتاه المناسبة له و انه
يستحق من هى احسن منى..........

و
لكنه اصر انه يرانى افضل فتاه و طلب منى الموافقة و انه سوف يسعدنى ولكن دون
جدوى,,,,,





القيت
هذا الامر وراء ظهرى و محوت كلماته من ذاكرتى و كان كل اهتمامى ان اعتنى بأمى و
اكمل دراستى

.....
و لكن كانت تحيرنى معاملة زوج امى و نظراته لى و لم اكتشف ما السبب ؟؟؟ بعد فترة
اصيبت امى بأزمة قلبية حادة ذهبت على إسرها للمستشفى و ظلت عدة ايام الى ان
توفيت.... كانت هذه ثانى اكبر صدمة فى حياتى شعرت و كأننى انسانة ميتة و حيدة ...... لم يقف احد بجانبى سوى اخى الاصغر منى
,,,,,,,,,,


بعد
عدة ايام من وفاه امى فى يوم لم استطيع و صفه .... اسوء يوم فى حياتى ... فى هذا
اليوم ترجمت لى الحياه سر تغير معاملة زوج
امى لى ... خرجوا اخوتى و زوج امى كل منهم الى عمله و بقيت بمفردى فى المنزل عاد زوج امى بعد قليل و اخبرتى انه متعب و يريد
الدواء قمت بإحضاره له .... و لكننى فوجئت
بكلماته الرقيقة ومعاملته الرقيقة و لمساته لى الى تهجم على و حاول اغتصابى فى هذه
اللحظة كانت الصدمة كبيرة جدا لدرجة اننى لم استطيع الصراخ و الاستغاسة حاولت
الهرب من بين انيابه و لكننى فشلت قام بضربى بالكرباج الخاص به و لكننى لم اشرع
الالم من هول الصدمة ... لم يكن احد حولى لينقذنى و لكنجاء اخى مسرعا لانه نسى بعض
اغراضه ... فوجئ هذا المنظر ابه يحاول اغتصاب اخته ... انقذنى و حمانى من ابيه و
دفعه بعيد عنى و حاول ان يجعلنى اهدأ و لكنى
لم اتمالك نفسى جريت بسرعة و اخذت
حقيبتى الشخصية و مفاتيح سيارة امى و ذهبت فى غفلة زوج امى مع اخى ... ركبت
السيارة و قطرات الدم تنزف من جسدى و لكن نزيف قلبى كان اقوى بكثير و لم اعرف الى
اين اذهبت الى ان هدانى عقلبى الى طبيب امى الذى احبنى و اراد الزواج بى ... اتصلت
به و وجده بمنزله ذهبت اليه و طلبت منه الزواج بى و شرحت له ما حدث و طلبت منه
حمايتى من زوج امى ... اسرع و اتى بالمأذون و تزوج بى و اخبرتى ان بذلك لم يتطيع احد ان يؤذنى
...........








قام
هذا الطبيب بمعالجة جراح جسدى .... و لكنه
لم يستطيع معالجة جراح قلبى .... عشت فى منزله فى امان الى ان استعدت صحتى .... و
لكن لم يمهلنى القدر ذلك فقد علم زوج امى بذلك و علم بمكانى و هدد زوجى و لكنه
اخبره بأننى اصبحت زوجته و انه لم يستطيع ايذائى .... و انه بالفعل سيقوم بأخذ
جميع حقوقى منه ؟؟؟

و
الفعل قام بذلك اعد لى كل حقوقى و مستحقاتى منه ... بل اعاد لى الحياه
مجدداا,,,,,,,,

فى
هذه الظزوف الصعبة السيئة و لدحبه فى قلبى فشرعت و كأننى لا احبه بل اعشقه ,,,,
هذا الانسان الوحيد الذى شعرت معه بالامان و الحب ,,,,,,,,,,,,,,,

مر
على هذا الزواج حوالى سنة قطعت خلالها كل علاقة لى بالماضى القيت بكل شئ سيئ وراء
ظهرى .... و لكن علاتى بأخى لم تنقط كنت اتقابل معه و اتحدث معه و اقوم بمساعدته
بكثير من الاحيان .... عشت اجمل ايام حياتى مع زوجى و امه التى كانت تسكن معانع فى
نفس الفيلا عوضتنى هذه السيدة عن حنان الام الذى افتقده ...





فى
بعض الاوقات كنت اظن ان السعادة التى اعيش فيها مجرد حلم سأستيقظ منه على كابوس
طويل و الفعل احخساسى صدق........... فقد مرض زوجى بمرض خطير جدا و اخبرونى
الاطباء انه ليس هناك علاج حتى بالخارج ... تعجبت من ان طبيب قلبى الذى عالج كثير
من المرضى لم يجد احد علاج لمرضه ...........

مرت
الايام و كان يذبل امامى كالوردة يوم بعد يوم و فى كل يوم كنت انتظر موته انا و
امه ..... الى ان حان الوقت... طلبت منى المجئ له للتحدث معى اخبرنهى انه ليس
امامه الكثير و انه ينتظر الموت فى اى لحظة ولكنه اراد ان يخبرنى ان عمر زواجنا
كانت سنة واحدة و لكنها اسعد سنين العمر و انه احبنى كثيرا و سيظل يحبنى بعد موته
... و اخبرنى ان الا احزن عليه لان الموت ليس سوى البداية لقصة حبنا و اننا
سنتقابل معا بعد الموت.... و بعدها بساعات قليلة توفى و تركنى بفردى اواجه
مصيرى...............




فى
هذا الوقت شعرت بإحساس لم استطيع وصفه شعت بأن الدنيا ضيقة جدا و مضلمة ....ِ شعرت
و كأننى شجرة ضعيفة فى فصل الخريف تتساقط اوراقها و تذبل و تفقد الحياه ببطء قاتل
... تحن الى اى ربيع ليعيد لها الحياه ... و لكن القدر ارسل الى هذا
الربيع............


فقد
اكتشفت ان بداخلى جنين من زوجى عمره شهرين
فقد ترك زوجى بداخلى قطعة منه تنمو بين احشائى ليكون هذا هو الربيع الذى يعيد
لأزهار قلبى الحياه .... عندما علمت كنت فى شدة السعادة لان زوجى ترك لى ذكرى له و
لكن كنت حزينة جدا لانه توفى قبل ان يعلم بوجود ثمرة حبنا هذا الطفل ...........




بعد
عدة اشهر اكتشفت اننى لم اكن حامل فى جنين واحد بل ثلاثة ... ثلاث براعم صغيرة داخلى سيخرجون الى
الحياه ليكون شاهدا على قصة حبنا...... انتظر يوم ولادتى بفارغ الصبر الى ان جاء
.. كلنت والدة زوجى واقفة بجانبى فى هذا اليوم الصعب و لكن كم كنت اتمنى ان يكون
زوجى معى فى هذا اليوم و لكنى شعرت بروحه و انفاسه حولى فى اصعب الاوقات الى و لدت
هذه البراعم الصغيرة الى الحياه ليحيى ما مات بداخلى ........


ثلاث
ابناء هم ثمرة زواجى تركهم زوجى امانة فى رقبتى بل و ترك فى كل واحد منهم جزء منه
ليظل حولى دائما........

عاهدت
نفسى ان احافظ على هذه الثمرات و تربيتهم و الحفاظ على حقوقهم و اموالهم الى ان
يكبروا و يتسلمون كل شئ .... لكى اخبر ابيهم عنداما اتقابل معه اننى حافظت على
الامانة التى تركتها فى رقبتى و اقول له ان الموت ليس سوى البداية للرحلة الحقيقية
,,,,,,,,,,,







شكرا لكل من تكرم و قرأ قصتى
ارجو منكم ردودك بدون مجاملة
اريد الرد مدعم بالنقد
شكرا









عدل سابقا من قبل super emy في السبت 26 سبتمبر 2009, 3:49 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ولاء ابراهيم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 475
تاريخ التسجيل : 23/08/2009
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى   السبت 26 سبتمبر 2009, 2:36 pm

جميلة اوى القصة يا ايمى واسلوبك حلو اوى بجد اثرت فيه اوى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نهى

avatar

عدد المساهمات : 407
تاريخ التسجيل : 31/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى   السبت 26 سبتمبر 2009, 2:50 pm

جميلة اوى
بارك الله فيكى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطير المسافر بلا عنوان



عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 23/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى   الثلاثاء 24 نوفمبر 2009, 8:13 pm

ايمان القصة جميلة جدا
الطير المسافر بلا عنوان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطير المسافر بلا عنوان



عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 23/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى   الثلاثاء 24 نوفمبر 2009, 8:18 pm

بتقولك ماما تنفعى مؤلفة جامدة قوى بس كفاية حزن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
super emy

avatar

عدد المساهمات : 98
تاريخ التسجيل : 06/09/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى   الخميس 03 ديسمبر 2009, 12:14 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسمة حسن



عدد المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 04/09/2009
العمر : 28
الموقع : http://historyandislam.ahlablog.com/

مُساهمةموضوع: رد: الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى   الجمعة 11 ديسمبر 2009, 12:02 pm

براك الله فيكى يا ايمان وفعلا صدق رسول الله فمنلم يجد من الموت موعظة فالنتار اولى به
الموت او الجرج بصفة عمة مش دائما يكون نهاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الموت ليس سوى البداية ... قصة من تأليفى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
blue-sky :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: